الصفحة الرئيسية لموقع الأزهر التعليمى
مرحبا ضيفنا الكريم بحث فى المنتديات | موضوعات فعالة | أعضاء المنتدى | دخول | تسجيل

نبي الله لوط خيارات
almohammdy
تم تسجيل المشاركة فى: Thursday, May 08, 2008 10:07:41 PM


الرتبة: عضو جديد
مجموعات: الأعضاء

تم إضافته: 4/5/2008
مشاركات: 6
نقاط: 18
المكان: الاسكندرية
قبسة نورانية
من
قصص القرآن الكريم
نبي الله لوط
على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم

إعداد
محمد بشير إبراهيم محمد عبد الخالق
الطالب بكلية أصول الدين والدعوة بطنطا جامعة الأزهر
الفرقة الأولى – تخصص عام
1429ه -2008م

إهداء
أهدي تلك الوريقات القلائل إلى خير من وطئ الثرى سيد الأنبياء والمرسلين عبد الله ورسوله سيدي وسيد ولد آدم النبي الأمي محمد صلوات الله وسلامه عليه
وإلى أرواح الأنبياء قبله والمرسلين
عليهم جميعا وعلى نبينا محمد أفضل الصلاة وأتم التسليم
وإلى أرواح من مات من آل النبي صلوات الله وسلامه عليه
وإلى الأحياء منهم
وإلى أرواح الصحابة الكرام
وتابعيهم وتابعي التابعين
رضي الله عنهم أجمعين
ثم
إلى أرواح جدودي وجداتي
وإلى من يساعدني للوصول إلى بر الأمان خاصة من هداني للكتابة في هذا الموضوع أستاذي الفاضل الدكتور/ خالد عبد الرحمن مدرس علوم التفسير بكلية أصول الدين والدعوة بطنطا جامعة الأزهر.

الراجي رحمة ربه


المقدمة
الحمد لله رب العالمين
الحمد لله أولا حمد نفسه من الأزل والحمد لله ثانيا حمده بنو آدم بعد خلقه للبشر فالحمد لله الذي جعل أسباب من انقطع إليه موصولة ورفع مقام الواقف ببابه وآتاه مناه وسؤله وأدرج في زمرة أحبابه من لم تكن نفسه بزخارف المبطلين معلولة فالحمد لله كما ينبغي للحمد أن يكون والحمد لله كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه .
وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير و أشهد أن سيدنا محمد عبد الله ورسوله إلى الناس ليخرجهم من قيظ الحياة إلى ظلال الجنة ونعيم الآخرة.
وأصلي وأسلم على سيدنا و سيد الأنبياء قبله والمرسلين وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .
وبعد؛؛؛
الوريقات القلائل التي مابين يدي سيادتكم الله أعلم أنني كتبتها بنية خالصة له عزوجل بناء على طلب سيادتكم ولقد قمت بتجميع ما تذكرته من آيات الذكر الحكيم ثم بدأت بتجميع القصة على قدر استطاعتي و في البداية بينت من هو لوط عليه السلام ثم قصصت القصة ويكأنها حوار مسرحي وقسمتها إلى عدة مراحل حتى تكون في مفهوم العامة :-
1) إيمان لوط بنبوة إبراهيم عليهما السلام ورسالته.
2) بدأت سياق الخطاب بين لوط عليه السلام وقومه وبجاحتهم بآيات الذكر الحكيم.
3) تناولت سياق الخطاب بين الملائكة ونبي الله إبراهيم عليهم السلام.
4) سقت الخطاب بين الملائكة ونبي الله لوط عليهم السلام وتدخلات قومه في الخطاب ونماذج سوء أدبهم.
5) 6) ذكرت نجاة أهل لوط وسبب إعتبار زوجته من الغابرين.
7)8)أفعال قوم لوط وعاقبتهم.
9) اللواط مابين كفر ولعان.
10) التجبية ليست من اللواط في شئ.
11) حد اللوطي.
12)أضرارللواط كما تبين لنا من أقوال سيد المرسلين صلوات الله وسلامه عليه.
12) الدروس والعبر من قصة نبي الله لوط عليه السلام.

وما كتبت ليس بترتيب ولا حصر إنما محاولة للتبيين والله تعالى أعلم بالترتيب والحصر ولم ألتزم بالنص الوارد في المراجع حيث قرأتها جميعا ثم كتبت بأسلوب يسير حتى تكون في مفهوم العامة ولا ننسى في أول الكلام أن نبدأ بحديث نبوي شريف من أقوال سيد المرسلين صلوات الله وسلامه عليه " إن أخوف ما أخاف على أمتي من عمل قوم لوط" (1)

محمد بشير إبراهيم محمد عبد الخالق
الطالب بكلية أصول الدين والدعوة بطنطا جامعة الأزهر
الفرقة الأولى – تخصص عام

_________________
1)رواه ابن ماجه والترمذي وقال حديث حسن غريب والحاكم وقال صحيح الإسناد

نبي الله لوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم
لـوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم بن هاران ابن تـارخ بن ناحـور بن سـاروغ بن راعوا بن فالـغ بن عابـر ابن شالح بن أرفخشذ بن سام بن نوح على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم بن لامك بن متوشلخ بن إدريس على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم وإسمه خنوخ بن يرد بن مهلاييل بن قينن بن أنوش بن شيث بن آدم أبي البشر المخاوق من تراب ويصل نسبه بنبي الله إبراهيم على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم في تارخ فــتارخ هو أبو نبي الله إبراهيم على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم وما ذكر في القرآن الكريـم بأن أباه آزر فمن لغة العرب نداء العم بالأب إحتراما وتوقيرا له.

1) لوط آمن بنبوة عمه إبراهيم
على سيدنا محمد وعليهما أفضل الصلاة وأتم التسليم
يقول تعالى "فَآمَنَ لَهُ لُوطٌ وَقَالَ إِنِّي مُهَاجِرٌ إِلَى رَبِّي إِنَّهُ هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ " العنكبوت26
وكانت هجرتهما معا من كوثى من قرى الكوفة إلى حران ثم إلى الشام حيث ذهب إبراهيم على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم إلى القدس بفلسطين ولوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم إلى قرية سدوم حيث بعثه الله عزوجل لهم يقول تعالى " وَلُوطاً آتَيْنَاهُ حُكْماً وَعِلْماً" الأنبياء84


2) يقول تعالى " كَذَّبَتْ قَوْمُ لُوطٍ الْمُرْسَلِينَ " الشعراء160
يقول تعالى " كَذَّبَتْ قَوْمُ لُوطٍ بِالنُّذُرِ" القمر33
يقول تعالى " وَلَقَدْ أَنذَرَهُم بَطْشَتَنَا فَتَمَارَوْا بِالنُّذُرِ " القمر36
كذبوا نبيهم لوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم ويبين ذلك سياق الخطاب بين لوط عليه السلام وقومه بآيات الذكر الحكيم:-
يقول تعالى على لسان نبيه لوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم:
" أَلَا تَتَّقُونَ (161) إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ أَمِينٌ (162) فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ (163) وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ (164) أَتَأْتُونَ الذُّكْرَانَ مِنَ الْعَالَمِينَ (165) وَتَذَرُونَ مَا خَلَقَ لَكُمْ رَبُّكُمْ مِنْ أَزْوَاجِكُم بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ عَادُونَ" الشعراء161:166
"أَتَأْتُونَ الْفَاحِشَةَ مَا سَبَقَكُم بِهَا مِنْ أَحَدٍ مِّن الْعَالَمِينَ (80) إِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاء بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ مُّسْرِفُونَ" الأعراف80:81
" إِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الْفَاحِشَةَ مَا سَبَقَكُم بِهَا مِنْ أَحَدٍ مِّنَ الْعَالَمِينَ (28) أَئِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ وَتَقْطَعُونَ السَّبِيلَ وَتَأْتُونَ فِي نَادِيكُمُ الْمُنكَرَ" العنكبوت28:29
"أَتَأْتُونَ الْفَاحِشَةَ وَأَنتُمْ تُبْصِرُونَ (54) أَئِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاء بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ تَجْهَلُونَ" النمل 54:55
يقول تعالى على لسان قوم نبيه لوط يخاطبون بعضهم البعض:
" أَخْرِجُوهُم مِّن قَرْيَتِكُمْ إِنَّهُمْ أُنَاسٌ يَتَطَهَّرُونَ" الأعراف82
" أَخْرِجُوا آلَ لُوطٍ مِّن قَرْيَتِكُمْ إِنَّهُمْ أُنَاسٌ يَتَطَهَّرُونَ" النمل 56
يقول تعالى على لسان قوم نبيه لوط يخاطبونه على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم:
" لَئِن لَّمْ تَنتَهِ يَا لُوطُ لَتَكُونَنَّ مِنَ الْمُخْرَجِينَ" الشعراء167
يقول تعالى على لسان نبيه لوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم: " إِنِّي لِعَمَلِكُم مِّنَ الْقَالِينَ" الشعراء168
يقول تعالى على لسان قوم نبيه لوط يخاطبونه على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم:
" ائْتِنَا بِعَذَابِ اللَّهِ إِن كُنتَ مِنَ الصَّادِقِينَ" العنكبوت29
يقول تعالى على لسان نبيه لوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم:
" رَبِّ انصُرْنِي عَلَى الْقَوْمِ الْمُفْسِدِينَ" العنكبوت30
" رَبِّ نَجِّنِي وَأَهْلِي مِمَّا يَعْمَلُونَ " الشعراء169
استنصر لوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم ربه من أفعال قومه الذين كذبوه وكانوا يَأْتُونَ الذُّكْرَانَ مِنَ الْعَالَمِينَ وَيَذَرُونَ مَا خَلَقَ لَهمْ رَبُّهُمْ مِنْ أَزْوَاجِ وكانوا عَادُونَ يَأْتُونَ ْفَاحِشَةَ مَا سَبَقَهُم بِهَا مِنْ أَحَدٍ مِّن الْعَالَمِين إِنَّهُمْ كانوا يَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاء ويناكحـوهم في أدبارهم وَيَقْطَعـُونَ السَّبِيلَ على الرجال ليستدبروهم ويناكحوهم في أدبارهم وَيَأْتُونَ فِي أسمارهم كل ما هو ْمُنكَر وقبيح من إخراج ريح ونحوه ويستهزءون به ويطلبون خروجه ويطلبون العذاب

3) " وَلَمَّا جَاءتْ رُسُلُنَا إِبْرَاهِيمَ بِالْبُشْرَى" العنكبوت31
سياق الخطاب بين الملائكة ونبي الله إبراهيم على سيدنا محمد وعليهم أفضل الصلاة وأتم التسليم
يقول تعالى على لسان نبيه إبراهيم على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم:
" فَمَا خَطْبُكُمْ أَيُّهَا الْمُرْسَلُونَ" الذاريات31
يقول تعالى على لسان الملائكة على سيدنا محمد وعليهم أفضل الصلاة وأتم التسليم:
" إِنَّا أُرْسِلْنَا إِلَى قَوْمٍ مُّجْرِمِينَ (32) لِنُرْسِلَ عَلَيْهِمْ حِجَارَةً مِّن طِينٍ (33) مُسَوَّمَةً عِندَ رَبِّكَ لِلْمُسْرِفِينَ" الذاريات32:34
" إِنَّا مُهْلِكُو أَهْلِ هَذِهِ الْقَرْيَةِ إِنَّ أَهْلَهَا كَانُوا ظَالِمِينَ" العنكبوت32
يقول تعالى على لسان نبيه إبراهيم على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم " يُجَادِلُنَا فِي قَوْمِ لُوطٍ (74) إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لَحَلِيمٌ أَوَّاهٌ مُّنِيبٌ " هود75:
" إِنَّ فِيهَا لُوطاً" العنكبوت32
يقول تعالى على لسان الملائكة على سيدنا محمد وعليهم أفضل الصلاة وأتم التسليم:
" يَا إِبْرَاهِيمُ أَعْرِضْ عَنْ هَذَا إِنَّهُ قَدْ جَاء أَمْرُ رَبِّكَ وَإِنَّهُمْ آتِيهِمْ عَذَابٌ غَيْرُ مَرْدُودٍ" هود76
" نَحْنُ أَعْلَمُ بِمَن فِيهَا لَنُنَجِّيَنَّهُ وَأَهْلَهُ إِلَّا امْرَأَتَهُ كَانَتْ مِنَ الْغَابِرِينَ" العنكبوت32
بعد أن استنصر لوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم ربه أرسل عزوجل ملائكة من السماء وفى طريقهم إليه مارين بنبي الله إبراهيم عليه السلام ليبشــروه بولده إسحاق وولد إسحاق يعقوب فسألهم إلى أين هم ذاهبون فأخبروه إِنَّهم مرْسلْون إِلَى قرية سدوم لِيُرْسِلونَ عَلَيْهِمْ حِجَارَةً مِّن طِينٍ مُسَوَّمَةً عِندَ رَبنا لِلْمُسْرِفِينَ وأنهم مُهْلِكُو أَهْلِ هَذِهِ الْقَرْيَةِ فجَادِلهم وقال: إِنَّ فِيهَا لُوطاً . فإنه لَحَلِيمٌ أَوَّاهٌ مُّنِيبٌ فطمئنوه


4) اليَوْمٌ العَصِيبٌ
" وَلَمَّا جَاءتْ رُسُلُنَا لُوطاً سِيءَ بِهِمْ وَضَاقَ بِهِمْ ذَرْعاً" هود77
" وَلَمَّا أَن جَاءتْ رُسُلُنَا لُوطاً سِيءَ بِهِمْ وَضَاقَ بِهِمْ ذَرْعاً" العنكبوت33
الخطاب بين الملائكة ونبي الله لوط على سيدنا محمد وعليهم أفضل الصلاة وأتم التسليم وتدخلات قومه في الخطاب:-
يقول تعالى على لسان نبيه لوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم في نفسه:
" هَـذَا يَوْمٌ عَصِيبٌ" هود77
" وَجَاءهُ قَوْمُهُ يُهْرَعُونَ إِلَيْهِ " هود77 " وَلَقَدْ رَاوَدُوهُ عَن ضَيْفِهِ" القمر 37
يقول تعالى على لسان نبيه لوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم:
" يَا قَوْمِ هَـؤُلاء بَنَاتِي هُنَّ أَطْهَرُ لَكُمْ فَاتَّقُواْ اللّهَ وَلاَ تُخْزُونِ فِي ضَيْفِي أَلَيْسَ مِنكُمْ رَجُلٌ رَّشِيدٌ "؟ هود78
يقول تعالى على لسان قوم نبيه لوط :
" قَالُواْ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا لَنَا فِي بَنَاتِكَ مِنْ حَقٍّ وَإِنَّكَ لَتَعْلَمُ مَا نُرِيدُ" هود79
يقول تعالى على لسان نبيه لوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم:
" لَوْ أَنَّ لِي بِكُمْ قُوَّةً أَوْ آوِي إِلَى رُكْنٍ شَدِيدٍ" هود80
يقول تعالى على لسان الملائكة على سيدنا محمد وعليهم أفضل الصلاة وأتم التسليم:
" لَا تَخَفْ وَلَا تَحْزَنْ إِنَّا مُنَجُّوكَ وَأَهْلَكَ إِلَّا امْرَأَتَكَ كَانَتْ مِنَ الْغَابِرِينَ (33) إِنَّا مُنزِلُونَ عَلَى أَهْلِ هَذِهِ الْقَرْيَةِ رِجْزاً مِّنَ السَّمَاءِ بِمَا كَانُوا يَفْسُقُونَ" العنكبوت33:34
"يَا لُوطُ إِنَّا رُسُلُ رَبِّكَ لَن يَصِلُواْ إِلَيْكَ فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِّنَ اللَّيْلِ وَلاَ يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌ إِلاَّ امْرَأَتَكَ إِنَّهُ مُصِيبُهَا مَا أَصَابَهُمْ إِنَّ مَوْعِدَهُمُ الصُّبْحُ أَلَيْسَ الصُّبْحُ بِقَرِيبٍ" هود81
لما أتوا الملائكة لوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم لم يعلمهم على سيدنا محمد وعليهم أفضل الصلاة وأتم التسليم وأحس بأن هذا اليوم يَوْمٌ عَصِيب وأراد أن يحذرهم بصورة غير مباشرة ولكن سرعان ماَ جَاءهُ قَوْمُهُ يُهْرَعُونَ إِلَيْهِ وَرَاوَدُوهُ عَن ضَيْفِهِ ليناكحوهم في أدبارهم فقال يَا قَوْمِ هَـؤُلاء النساء اللاتي سميتموهن بَنَاتِي هُنَّ أَطْهَرُ لَكُمْ فَاتَّقُواْ اللّهَ وَلاَ تُخْزُونِ فِي ضَيْفِي وسألهم أَلَيْسَ مِنكُمْ رَجُلٌ رَّشِيدٌ وتمنى لَوْ أَنَّ له قُوَّة أَوْ له من يحامي عنه – ورد أن بعد هذا التمني لم يبعث الحق تبارك وتعالى نبيا إلا وكان له قُوَّة أَوْ له من يحامي عنه
والمقصود من " هَـؤُلاء بَنَاتِي هُنَّ أَطْهَرُ لَكُمْ" هنا زواج النساء وليس كما يدعي البعض إتيان الفاحشة مع بنتيه فهي دعوة للزواج الصحيح بين الذكور والإناث لا لسفاح وبعدا عن اللواطة التي إبتدعونها والتي مَا سَبَقَهم بِهَا مِنْ أَحَدٍ مِّن الْعَالَمِينَ


5) نجاة أهل لوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم
يقول تعالى" وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْقَرْيَةِ الَّتِي كَانَت تَّعْمَلُ الْخَبَائِثَ إِنَّهُمْ كَانُوا قَوْمَ سَوْءٍ فَاسِقِينَ (74)وَأَدْخَلْنَاهُ فِي رَحْمَتِنَا إِنَّهُ مِنَ الصَّالِحِينَ " الأنبياء74:75
يقول تعالى " فَنَجَّيْنَاهُ وَأَهْلَهُ أَجْمَعِينَ (170) إِلَّا عَجُوزاً فِي الْغَابِرِينَ " الشعراء170:171
يقول تعالى " إِذْ نَجَّيْنَاهُ وَأَهْلَهُ أَجْمَعِينَ (134) إِلَّا عَجُوزاً فِي الْغَابِرِينَ" الصافات 134:135
يقول تعالى " فَأَنجَيْنَاهُ وَأَهْلَهُ إِلاَّ امْرَأَتَهُ كَانَتْ مِنَ الْغَابِرِينَ" الأعراف83
يقول تعالى " فَأَنجَيْنَاهُ وَأَهْلَهُ إِلَّا امْرَأَتَهُ قَدَّرْنَاهَا مِنَ الْغَابِرِينَ" النمل 57
نجى عزوجل لوطا وبنتيه.. والعجوز هي امْرَأَتَه و هي التي لم تنجوا من أهله
6) سبب إعتبار زوجته من الغابرين
يقول تعالى "ضرب الله مثلا الذين كفروا امرأت نوح وامرأت لوط كانتا تحت عبدين من عبادنا صالحين فخانتاهما" التحريم10
والخيانة لم تكون خيانة زوجية بل خيانتهما هي النفاق وإخفاء الكفر وكفرهما أن امرأة نوح كانت تقول لقومه إنه مجنون أما امرأة لوط كانت تدل قومه على ضيوفه ولا يصح القول بأن خيانتهما خيانة زوجية وفجور لقول ابن عباس :ما بغت امرأة نبي قط
ولا يصح أيضا ما ورد إفتراء وكذبا في أحد إصحاحات يأهل الكتاب أن بنتي لوط على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم أشارت إحداهما على الأخرى بأن يسقيا أباهما ما يغيب عقله فيواقع إحداهما فتنجب منه الولد حتى تظل النبوة في نسله فوالله الذي لآ إله إلا هو لو فعلتا ذلك لأخبر الحق تبارك وتعالى نبيه قبل أن يقع فيما هو قبيح فعلينا نحن المسلمون أن نجزم بأن تلك الأقوال ليست لها أي سبيل من الصحة




7) أفعال قوم لوط
1- كانوا يَأْتُونَ الذُّكْرَانَ مِنَ الْعَالَمِينَ وَيَذَرُونَ مَا خَلَقَ لَهمْ رَبُّهُمْ مِنْ أَزْوَاجِ
2- َيَقْطَعُونَ السَّبِيلَ على الرجال ليستدبروهم ويناكحوهم في أدبارهم
3- يَأْتُونَ فِي أسمارهم كل ما هو ْمُنكَر وقبيح

8) عاقبة قوم لوط
1-ريحا ترميهم بالحصاء
يقول تعالى " إِنَّا أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ حَاصِباً" القمر34
يقول تعالى " إِنَّا أُرْسِلْنَا إِلَى قَوْمٍ مُّجْرِمِينَ (32) لِنُرْسِلَ عَلَيْهِمْ حِجَارَةً مِّن طِينٍ (33) مُسَوَّمَةً عِندَ رَبِّكَ لِلْمُسْرِفِينَ" الذاريات32:34
2- العمى
يقول تعالى " فَطَمَسْنَا أَعْيُنَهُمْ" القمر37
3- رفع جبريل على سيدنا محمد وعليه أفضل الصلاة وأتم التسليم القرية بجناحه ثم ألقاها إلى الأرض
يقول تعالى " فَلَمَّا جَاء أَمْرُنَا جَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا " هود82
4- المطر الشديد
يقول تعالى " وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِم مَّطَراً فَانظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُجْرِمِينَ " الأعراف84
يقول تعالى" وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِم مَّطَراً فَسَاء مَطَرُ الْمُنذَرِينَ" الشعراء173/ النمل 58
يقول تعالى " وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهَا حِجَارَةً مِّن سِجِّيلٍ مَّنضُودٍ (82) مُّسَوَّمَةً عِندَ رَبِّكَ وَمَا هِيَ مِنَ الظَّالِمِينَ بِبَعِيدٍ " هود82:83

9 اللواط مابين كفر ولعان.
1- اللوطية الكبرى:
أن يجامع الرجل رجل مثله في دبره
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
" أربعة يصبحون في غضب الله ويمسون في غضب الله. فقلت: من هم يا رسول الله؟ قال: المتشبهون من الرجال بالنساء و المتشبهات من النساء بالرجال والذي يأتي البهيمة والذي يأتي الرجال " (1)
2- اللوطية الصغرى:
أن يجامع الرجل امرأته في دبرها
عن عمر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " استحيوا فإن الله لا يستحيي من الحق ولا تأتوا النساء في أدبارهن "
(2)
وعن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما أن سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم قال: "هي اللوطية الصغرى" يعني الرجل يأتي امرأته في دبرها. (3)
و عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"من أتى النساء في أدبارهن فقد كفر" (4)
3- اللواط مابين النساء :
أن تنام المرأة على المرأة وتفعل بها كما يفعل الرجل
وتنام الأخرى تحتها للسحاقة -هي الدق-
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
" ثلاثة لا تقبل لهم شهادة أن لآ إله إلا الله: الراكب والمركوب و الراكبة والمركوبة و الإمام الجائر " (5)
4- العادة السرية:
أرى أنها هي البداية للوصول إلى ما يغضب الحق تبارك وتعالى


1) رواه الطبراني و البيهقي من طريق محمد بن سلام الجزاعي ولا يعرفان تتابعه ولكن قال البخاري لا يتابع على حديثه
2) رواه أبو يعلي بإسناد جيد
3) رواه الترمذي والنسائي وابن حبان في صحيحه
4) رواه الطبراني في الأوسط ورواته ثقات
5) حديث غريب رواه الطبراني في الأوسط



10) التجبية ليست من اللواط في شئ.
سألت امرأة من الأنصار رسول الله صلى الله عليه وسلم عن التجبية – وهي وطء المرأة في قبلها من ناحية دبرها – فتلا عليها قوله تعالى " نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم" ثم قال : صماما واحدا وهو الفرج . رواه أحمد
سأل عمر رضي الله عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله هلكت؟ فقال:وما أهلكك ؟ فقال: غيرت رحلي البارحة فلم يرد عليه شئ فأوحى الله عزوجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم" نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم"البقرة223 أقبل وأدبر واتقوا الحيضة والدبر " رواه أحمد والترمذي
11) حد اللوطي
1-ذهب بعض الفقهاء إلى أن حد الفاعل مثل حد الزنا وجلد المفعول به وتغريبه عام رجلا كان أو امرأة محصنا أو غير محصن
2-ذهب آخرون إلى قتل الفاعل و المفعول به لما ورد في الحديث النبوي الشريف عن عكرمة رضي الله عنه: عن سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم أنه قال "اقتلوا الفاعل والمفعول به والذي يأتي البهيمة " (1)
3- ذهب غيرهم إلى حرق الفاعل و المفعول به لما ورد من قول الإمام علي رضي الله عنه لأبي بكر الصديق: " إن هذا ذنب لم تعمل به أمة إلا أمة واحدة ففعل الله بهم ما قد علمتم أرى أن تحرقه بالنار" فاجتمع رأي الصحابة على هذا فأمر به أبي بكر الصديق رضي الله عنهم أجمعين (2)
4- ذهب البعض للتعذير ولكن من الواضح أن هذا الرأي كان بافتراض حسن النية وهو أن يكون الملاوط لا يعلم حرمته
1)رواه البيهقي وغيره
2) رواه البيهقي بإسناد جيد


والمختار عندي أن نجمع بين تلك الآراء وعاقبة قوم لوط عليهم اللعنة فنقول:
إن لم يكن عالما بالحكم فالتعذير وكيفيته على الفاعل حد الزنا و على المفعول به الجلد وتغريبه عام رجلا كان أو امرأة محصنا أو غير محصنا
وإن لم يتب أو كان عالما للحكم فليقتل وطريقة القتل يرفعون إلى أعلى مكان -في طائرة مثلا- ويلقون على الأرض ويقذفون بالحصاء ثم الحرق ثم فتح صنابير أقذر ماء من الممكن الوصول إليه على أن يكون هذا في نفس القرية أو المدينة فهكذا تكون العاقبة ليكونوا عبرة لغيرهم.


11) أضرار اللواط كما تبين لنا من أقوال سيد المرسلين
صلوات الله وسلامه عليه.

1- نذير الرعب وداعي الخيبة ودليل السقوط والدناءة وفقد الشهامة والنجدة.
2- يدعو إلى انتشار الأوبئة وفتك الأمراض الخبيثة المميتة القاتلة.
3- يسبب نزع رحمة الله فيحل غضبه عزوجل .
4- استحقاق اللعنة والعقاب على الملاوطين.
5- يشعر اللائط بوضاعة نفسه.
6- يسبب عدم الحياء مع الآخرين.
ولم يرى أحد أوخم من هذه المعصية تجلب الشقاق وتفصم عرى المودة وتسبب الخلاف وتقطع الصحبة و قطيعة رحم وتنفر النفوس وأحيانا تكون النتيجة القتال والعداوة وغير ذلك الكثير.
12) دروس وعبر من قصة نبي الله لوط عليه السلام
1- تكذيب رسل ودعاة الحق تبارك وتعالى يؤدي إلى سوء العاقبة والطاعة تؤدي إلى حسن الخاتمة والنجاة من النيران.
2- الفواحش فاحشتان فاحشة قبيحة وهي الزنا و فاحشة أقبح عند الله منها وهي اللواط .
3- الشذوذ الجنسي ليس من الفطرة كما يدعي البعض فإنه لم يظهر قبل قوم لوط فإنه ْفَاحِشَةَ مَا سَبَقَهُم بِهَا مِنْ أَحَدٍ مِّن الْعَالَمِين.
4- الحب للغير ما نحبه لأنفسنا.
5- من صفات الرسل والدعاة الصبر والتبليغ والنصيحة والبعد عن كل ما هو منكر وقبيح .
6- حرمة قطع الطريق وإتيان كل ما هو منكر وقبيح .
7- عدم مسايرة العرف على ما ليس بصحيح.
8- الأيمان بالدعوة ثم محاولة نشرها.
9- التأدب في الحديث مع الله عزوجل ومع الرسل والدعاة ومع الناس أجمعين.
10- الدعوة إلى الله عزوجل تؤدي إلى مجادلة الظالمين وسماع ما يغضب
الله عزوجل فلا بد من التأهيل لها قبل أن تفرض على صاحبها.
11- يجب مراعاة الألفاظ في التعبير واختيار ما قل و دل.
12- الإستنجاد برب العباد عند عدم تحمل ظلم العباد.
13- الهجرة للدعوة واجبة خاصة للأماكن التي لم تصلها الدعوة.
14- وجوب تذكير الظالمين بعذاب المولى عزوجل.
15- الَّذين يَعْمَلونُ الْخَبَائِثَ قَوْمَ سَوْءٍ فَاسِقِينَ.
16- إن الله على كل شئ قدير.
17- لا يجوز افتراء الكذب على الأنبياء و آلهم.
18- تقوى الله تفرج الكروب.
19- للأنبياء والصالحين دعوة لا ترد.
20- لا يصح تنفيذ الحدود إلا بعد الإقرار أو سماع الشهادة .
الخاتمة
الحمد لله وسلام على عباده الذين اصطفى
الحمد لله الذي هداني للكتابة في هذا الموضوع وما كنت لأهتدي لولا أن هدى الله أستاذي الفاضل الدكتور/ خالد عبد الرحمن مدرس علوم التفسير بكلية أصول الدين والدعوة بطنطا جامعة الأزهر ليهديني للكتابة في هذا الموضوع
ربنا ولا تحملنا مالا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فانصُرْنِا عَلَى الْقَوْمِ الْمُفْسِدِينَ رَبِّ نَجِّنا وَأَهْلونا مِمَّا كانوا يَعْمَلُونَ
اللهم أجرنا من النار.. اللهم أجرنا من النار.. اللهم أجرنا من النار..

ونسأل الله عزوجل
أن يجعلنا من الذين يقولون فيفعلون
ويفعلون فيخلصون
ويخلصون فيجازون من الله خير الجزاء.
الراجي رحمة ربه
محمد بشير إبراهيم محمد عبد الخالق




المراجع
1)القرآن الكريم .
2)تفاسير القرآن الكريم :
( الجلالين .– الطبري .– ابن كثير .– القرطبي .– البغوي – البيضاوي - مفاتيح الغيب.- فتح القدير.)
2) الترغيب والترهيب.






[
color=cyan]طالب بكلية أصول الدين والدعوة بطنطا[/color]
من يتصفح هذا الموضوع
ضيف


إنتقال إلى
لا يمكنك إضافة موضوعات فى هذا المنتدى.
لا يمكنك الرد على الموضوعات فى هذا المنتدى.
لا يمكنك حذف موضوعاتك فى هذا المنتدى.
لا يمكنك تحرير موضوعاتك فى هذا المنتدى.
لا يمكنك إضافة إستفتاءات فى هذا المنتدى.
لا يمكنك التصويت على الاستفتاءات فى هذا المنتدى.

خدمة RSS للمنتدى العام : RSS


Copyright © 2003-2006 Yet Another Forum.net. All rights reserved.
تم تحميل الصفحة فى 0.112 ثانيه.